English
عاصي برس Assi Press
جديد الأخبار
ضمانات تركية لعودة الحياة إلى مدينة مورك ومجلس المحافظة يبحث أفق التعاون المشترك.

أبو هشام الحموي || عاص برس

عُقد اجتماع جمع أعضاء من مجلس محافظة حماة الحرة مع المسؤولين عن نقطة المراقبة التركية بمدينة مورك شمالي حماة، اليوم السبت، للبحث في عدة قضايا تخص المحافظة.

وقال رئيس مجلس محافظة حماة الحرة “نافع البرازي” في تصريح لـ عاصي برس، أن اجتماع جمع نائب رئيس المجلس وأعضاء من المكتب التنفيذي مع قيادة النقطة التركية في مورك ، وتمحور اللقاء حول شرح واقع المحافظة في المحرر والوضع الإنساني الذي يعيشه المدنيين لا سيما في ريف حماة الجنوبي المحاصر .

ونوه “البرازي”، عن نية الأتراك بتقديم خدمات في مدينة مورك كتشجيع للأهالي على العودة الى مدينتهم ومساعدتهم في إعادة تأهيلها.

وأشار ، بأن مجلس محافظة حماة الحرة يدرس خيار بما يخص إحداث مقر رئيسي في مدينة مورك إلا أن الخيار لايزال معلق ولم يتم اعتماده بعد.

وفي سياق متصل ،دعا المجلس المحلي في مدينة مورك أهالي المدينة النازحين للعودة إلى منازلهم والمساهمة بإعادة إعمارها وفق بيان له، كما أكد المجلس بتلقيه ضمانات تركية بإعادة الأمن والأمان و الاستقرار إلى المدينة.

وكان رئيس مجلس مدينة مورك “زياد نداف” أحد الحضور في الإجتماع و أوضح لنا ، على لسان قيادة النقطة التركية في المدينة بأن حماية المدنيين وعودتهم بعد تأمين الاستقرار لهم هو أحد أساسيات وجودهم، لافتاً بأن الضمانات كانت شفوية فحسب.

وأضاف النداف، بأننا ومن خلال الحديث معهم تبين لنا عن نيتهم ببناء مشفى ضخم في المدينة يخدم كافة المنطقة و يعمل على جميع الاختصاصات.

وذكر النداف، بأنه تم البحث أيضاً بضرورة الإسراع في الانتشار التركي ببقية النقاط المقرر تثبيتها بريف حماة الشمالي وصولاً إلى سهل الغاب لضمان عودة جميع النازحين إلى هذه المنطقة .

شاركـنـا !
أخبار ذات صلة
أترك تعليق

القائمة البريدية
صفحتنا على الفيس بوك
عاصي برس Assi Press
كوكبة التقنية