English
عاصي برس Assi Press
جديد الأخبار
مقتل عناصر لقوات النظام في المصاصنة وقصف عنيف لشمال حماة يوقع جرحى مدنيين

قتل ما لايقل عن ثلاثين عنصر لقوات النظام المتواجدة في حاجز المصاصنة شمال حماة، صباح الأمس الأربعاء، في عملية لجيش العزة وفق ما صرح فيه الناطق الإعلامي باسم الجيش لعاصي برس.

 

وقال  “عبد الرازق الحسن ”  أن القوات الخاصة في جيش العزة قامت بعملية نوعية على أحد نقاط قوات النظام في حاجز المصاصنة أسفرت عن قتل أكثر من 30 عنصرا لقوات النظام وجرح أخرين ردا على قصف قوات النظام المتكرر لريف حماة وقيامها بمحاولات تسلل نحو نقاط رباط الجيش.

 

وأردف الحسن أن قوات النظام المتمركزة بريف حماة الشمالي الغربي قامت بمحاولة تسلل على قرية حصرايا حيث تم كشفهم من قبل مقاتلي جيش العزة وتم التعامل معهم بالوسائط النارية ودارت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة وصد محاولة تسللهم الفاشلة. وكانت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعية موالية للنظام السوري قد نعت مقتل عددا من عناصر النظام على جبهة المصاصنة شيع عددا منهم من مشفى حماة الوطني في مدينة حماة.

 

وأكد مراسلنا  في المنطقة أن قوات النظام المتواجدة في المصاصنة ومعسكر بريديج ودير محردة وتل ملح والجبين قصفت منذ ساعات الصباح الباكر ليوم الأمس وحتى الليل بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ بالرشاشات الثقيلة كل من اللطامنة وكفرزيتا ومعركبة وحصرايا و الزكاة والأربعين وأبو رعيدة ولحايا بريف حماة الشمالي ما أدى إلى دمار في منازل وممتلكات المدنيين بالإضافة إلى إصابة عدة مدنيين من أهالي مدينة اللطامنة بجروح جراء القصف المدفعي الذي استهدف الأحياء السكنية في المدينة تم نقلهم إلى مراكز الطبية القريبة.

 

وذكر مراسلنا أنه تم استهداف مركز الدفاع المدني في مدينة اللطامنة ما أسفر عن إصابات مادية في معداته وآلياته، في خرق متكرر لاتفاق سوتشي من قبل قوات النظام وميليشياتها الأجنبية والمحلية.

شاركـنـا !
أخبار ذات صلة
أترك تعليق

القائمة البريدية
صفحتنا على الفيس بوك
عاصي برس Assi Press
كوكبة التقنية